اتهم كوريا الشمالية الولايات المتحدة في بيان، بإثارة تهديدات نووية، من خلال التدريبات العسكرية المشتركة مع كوريا الجنوبية وإرسال غواصة نووية استراتيجية.

وذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية يوم الأربعاء بالتوقيت المحلي، أن متحدثًا باسم وزارة الدفاع الكورية الشمالية انتقد الاستراتيجية الأمريكية الجديدة بشأن مكافحة أسلحة الدمار الشامل، لوصفها إياها بأنها من الدول التي تمثل “تهديدًا مستمرًا”.

كما انتقد المتحدث بيان الاستراتيجية الخاص بالجيش الأمريكي الصادر في 28 سبتمبر، بسبب وصفه الصين بأنها “تحد مستمر”، وروسيا بأنها “تهديد خطير”، وقال إن ذلك “استفزاز سياسي” لدول مستقلة ذات سيادة.

استراتيجية الرد الأكثر سحقًا

وجاء في النسخة غير السرية لوزارة الدفاع الأمريكية من “استراتيجيتها لعام 2023 لمكافحة أسلحة الدمار الشامل”، أن “كوريا الشمالية وإيران والمنظمات المتطرفة العنيفة تظل تمثل تهديدات مستمرة، بينما تواصل السعي إلى امتلاك قدرات أسلحة الدمار الشامل وتطويرها”.

وقال المتحدث إن الجيش الكوري الشمالي سيواجه الاستراتيجية العسكرية الأمريكية “باستراتيجية الرد الأكثر سحقًا واستدامة”، مشيرًا إلى بند أضيف إلى قانون البلاد.

كانت وسائل الإعلام الرسمية قد ذكرت الأسبوع الماضي أن بيونج يانج تبنت تعديلًا للدستور لصياغة سياستها فيما يتعلق بالقوة النووية، فيما تعهد زعيم البلاد كيم جونج أون بتسريع إنتاج الأسلحة النووية لردع ما وصفها باستفزازات الولايات المتحدة.

المصدر

أخبار

كوريا الشمالية تتهم الولايات المتحدة بإثارة تهديدات نووية

التعليقات معطلة.